U3F1ZWV6ZTIzNzQwNDc0MzQ0OTFfRnJlZTE0OTc3NTQ0MDczNTA=

أضخم المنحوتات علي وجه الأرض




 بأغلبية مراجع التاريخ والاثريين والمتخصصين بعلم المصريات أن ابي الهول قد تم بنائه في عهد الملك خفرع سنة 2500 قبل الميلاد ولكن هناك بعض الاسئلة اللتى حيرت العلماء واثارت العديد من علامات الإستفهام فما هو سر التآكل الواضح علي جسم التمثال ؟ ولماذا لم يتم نحت ما يشير إلي عمره والتاريخ اللذي نحت فيه ؟

ولماذا حجم رأس ابي الهول غير متناسق مع جسده بل هو اصغر كثيرا رغم البراعه المشهودة للنحات المصري ؟
وإلي ماذا ينظر ابي الهول طوال الوقت ؟
لدينا في هذا الموضوع الإجابة عن كل تلك الأسئلة المبهمة فهيا بنا إلي موضوع اليوم


روبيد شوك هو احد الباحثين من جامعه بوسطن الأمريكية زار مصر 1990 م وكان هدفه دراسة تمثال أبي الهول من الناحية الجيولوجية ، وكان معتقد تماما أن عمر تمثال ابي الهول يعود لحقبة الملك خفرع سنة 2500 ق م ولكن بعد دراسات مطولة للتمثال خرج بنظرية صدمت الجميع وهي أن عمر تمثال ابي الهول يعود ل10 آلاف سنة قبل الميلاد !



تمثال ابي الهول 
هو اضخم تمثال معروف علي كوكب الارض تم نحته من صخرة واحدة علي هضبة الجيزة بطول 90 متر وارتفاع 20 متر بجسم اسد ورأس إنسان ،
رغم كل الأبحاث اللتى تمت علي تمثال أبي الهول إلا أنه ظل تمثالا غامضا لم يتم التعرف علي من قام بنحته ولا توقيت نحته ولا حتى لماذا تم نحت التمثال 

في نهايات القرن الماضي كان هناك باحثا حر في تاريخ الحضارات يدعى " جون انطوني ويست "
يطالع كتابا يدعى " العلم المقدس " لعالم الرياضيات الفرنسي " شوالر ديلوبيتس " وقد استرعي اهتمام جون معلومة في الكتاب تقول أن التآكل علي جسم ابي الهول لم يكن نتيجة الرياح أو نوع طبقات الصخور وإنما ما تسبب به هو الماء ! غريب جدا 


كيف ذلك ومن المعروف لدى الجميع أن مناخ مصر وخصوصا منطقة هضبه الجيزة هو مناخ صحراوى قاحل لا تهطل فيه الأمطار إلا نادرا جدا ؟
التفسير الوحيد لذلك أن التمثال كان موجودا في العصر المطير حينما كان يهطل المطر علي نطاق مصر بشكل مستمر ويعنى ذلك انه كان موجودا منذ 7 آلاف عام قبل الميلاد ،
علامات التآكل كانت واضحة ولكن لا يمكن اثباتها لأنه ليس شخصا جيولوجيا يمكنه اثبات ذلك بشكل دقيق لذا فكر في الإستعانة بأحد المتخصصين في تلك المجال ، وفعلا عثر علي واحدا " روبيرت تشوك " بروفسور جيولوجيا بجامعه بوسطن الأمريكية وخبير في تحليل الصخور ووافق الأخير بعد عرض جون له احدى الصور المقتطعه من جسم ابي الهول وسؤاله عن سبب تآكل طبقات الصخور هل هو بفعل الرياح او شيء آخر وإذا بالأخير يجيب بكل ثقة انها بفعل المياه 

تآكل طبقات الجسم في التمثال 


وحينما كشف جون لتشوك بقيه الصورة فإذا بتمثال ابي الهول مما اصاب بيتر تشوك بصدمة وعرف أن الأمر كبير للغاية
وسافر الإثنان إلي مصر لإكمال دراسة التمثال
وبالفعل ثبت من الأبحاث المقامة علي التمثال أنه لم يكن ليصل إلي تلك الدرجة من التآكلات في صخرة الجسم إلا لو أنه بقي قابعا في المياه لعشرات السنين وهذا مالم يقبله الأثريين بمصر وخصوصا د/ زاهي حواس وزير الآثار السابق لكون تلك النظرية تهدم كل التاريخ الفرعونى وتعيد كتابة التاريخ منذ 10 آلاف عام أي ما قبل عصر الاسرات بآلاف السنين .



من نحتوا تمثال أبي الهول 

في اغلبية المراجع الأثرية المصرية تجد أن الملك خفرع هو من نحت التمثال لعثور عالم امريكى يدعي "جورج ليزنر " في 1830 علي تمثال للملك خفرع في معبد الوادى بمنطقة الاهرامات والمقابل لابي الهول وللشبه بين التمثال للملك خفرع وبين أبي الهول اشيع أن من نحته هو الملك خفرع واصبحت حقيقة مسلم بها حتى اثبت تشوك وجون العكس بعدم تطابق وجه الملك خفرع مع تمثال أبي الهول وذلك بواسطة الاستعانة بمحقق امريكى في شرطة نيويورك خبير في الوجوه يدعي " فرانكو دومينجو " واثبت عدم التطابق بين التمثالين ، مما فتح عليهم نارا أخرى من علماء المصريات لأنهم بذلك سيضعون التاريخ الفرعونى المسلم به علي حافة الهاوية 
الملك خفرع 



وقد أكد عميد الأثريين د / سليم حسن أن تاريخ نحت ومن قام بنحت أبي الهول هو مجهول وليس محددا حتى يومنا هذا .
وقد تاكد ذلك عبر لوحة الأحصاء في المتحف المصري في داخل قاعه الملك خفرع تشرح أنه من ضمن إنشاءات منطقة الاهرامات كان هناك خطة لتزيين وتعديل تمثال أبي الهول ! كيف ذلك وقد تم انشاءه في عهد ابنه الملك خفرع ؟ غريب جدا

لماذا عدم التناسق بين رأس ابي الهول وجسده

رغم براعه النحاتين المصريين المعهود إلا أن تمثال أبي الهول يظهر بتناسق غير منتظم حيث أن هناك فرق كبير بين رأس التمثال الصغير مقارنة بجسده الضخم !
توصل تشوك أن رأس أبي الهول الحالية ليست هي رأسه الأصلية اللتى نحتت منذ عشرات الآلاف من السنين قبل عصر الاسرات ولكنها ساءت عبر الزمن وتهالكت إلي أن جاء عهد الأسرات وقاموا بنحت تلك الحالية اللتى لا يعرف صاحبها حتى اليوم ، وكان الدليل علي ذلك الحالة الافضل لرأس ابي الهول مقارنة بجسده المتهالك لانه من المعروف لدى علماء الجيولوجيا أن المنطقة الأضعف من الصخور هي الأكتر تضررا وفي حالة تمثال أبي الهول المنطقة الاضعف " رأس التمثال " هي الاكثر مقاومة لعوامل التعرية غريب جدا !





إلي ماذا ينظر أبي الهول 

كان هناك أحد امراء الدولة الفرعونية القديمة في احدى رحلاته وقد نام في ظل أبي الهول ورأي أن ابي الهول يتحدث معه في المنام ويبشره بأنه سيكون ملكا علي مصر ، ولكن حين يتحقق له ذلك طلب أن يزيح الرمال المتراكمة علي جسده ! 

لوحة الحلم 


هذا الفرعون هو تحتمس الرابع صاحب لوحة الحلم واللتى تقبع اسفل صدر ابي الهول حتى الآن ويظهر فيها الملك وهو يقدم القرابين لتمثالين متقابلين لأبي الهول وليس واحدا فقط فأين هو الآخر ؟

تحتمس الرابع 








تعليقات
ليست هناك تعليقات
الاسمبريد إلكترونيرسالة

بحث هذه المدونة الإلكترونية
Translate

اخر المواضيع

Statcounter
View My Stats

اخر المواضيع

googel