U3F1ZWV6ZTIzNzQwNDc0MzQ0OTFfRnJlZTE0OTc3NTQ0MDczNTA=

اكبر الملوك عنصرية علي وجه الارض (سيتى الاول)

الملك الاكثر عنصرية علي وجه التاريخ
قد يتفق معنا البعض او يتناقضون هل فعلا الملك سيتى الاول كان ملكا عنصريا ؟ 
سوف نجيب علي هذا السؤال في نهاية الموضوع ولكن دعونا اولا نتعرف علي من هو ذلك الفرعون العظيم سيتى الاول :!
من هو الملك سيتى الاول 

اشهر اسمائه :-
اسم التتويج :-
(من ماعت رع)  خالدة عدالة الاله رع

الاسم الشخصي :-
(ست مر إن بتاح) المنسوب للإله ست محبوب بتاح



هو الملك الثانى للأسرة التاسعه عشر بعد مؤسسها الفرعون رمسيس الاول وقام سيتي الأول بتوطيد السلطة المصرية في فلسطين والشام وقاوم الحيثيين الذين حكموا اسيا الصغري بنجاح وعقد معهم معاهــــــدة سلام 
اهم اعماله :-
أقام سيتى الأول العديد من الآثار منها الممنوميوم في ابيدوس وخصص لعبادة عدد من الآلهة كما يوجد بالمعبد قاعة الأجداد بها أسماء الملوك من تأسيس أول الأسرات إلى سيتى الأول "قائمة ملوك مصر" واللتى سوف نتحدث عنها في آخر الموضوع  ، ومعبد القرنة الجنائزى في في طيبة، وبهو الأعمدة المسقوف بالكرنك . وكان قد بدئ في تشييده قبل ذلك ثم زخرف في عصر سيتى الأول بمناظر طقسية وصور على الحوائط الخارجية تبين انتصارات سيتى على البدو والليبيين والأموريين في قادش والحيثيين.
أمر سيتى بإقامة مسلة تعرف باسم فلامنيوس ولكنه توفى قبل اتمام نقشها والذي أكمله ابنه  رمسيس الثانى وهي الآن موجودة في ميدان الشعب في روما .
وسوف نتحدث اليوم عن قائمة ملوك ابيدوس او قائمة الاجداد فما هي وما اللذي تهدف إليه وهل اظهرت عنصرية الملك سيتى الاول وجود تلك القائمة؟ كل ذلك سوف نجيب عليه في موضوع اليوم.
اولا ما هي قائمة الاجداد :
هي بإختصار شديد لوحة كبيرة نقشت علي جدار في معبد العرابة بأبيدوس نقش علي تلك الجدارية اسماء ملوك مصر اللذين حكموا البلاد منذ عصر توحيد البلاد علي يد الفرعون مينا نعرمر وصولا الي الملك سيتى الاول وتضم 75 ملكا ولم تضم القائمة ملوك الفترة الانتقالية الاولي او الثانية ، حيث انه في الفترة الانتقالية الاولي انهارت السلطة  الملكية المركزية وسيطر علي البلاد البدو الشاسو القادمين من الشرق الي ان توحدت مرة اخرى في زمن الاسرة الحادية عشر  ،
اما الفترة الانتقالية الثانية اللتى حزف سيتى ملوكها ايضا كانت ما بين نهاية الدولة الوسطي وبداية الدولة الحديثة وهي فترة احتلال الملوك الرعاه البدو اللذين عرفوا بالهكسوس واتخزوا عاصمتهم في الشرقيه " اواريس"  وقد قام بحزفهم جميعا من قائمة حكام مصر الشرعين لانهم محتلين للبلاد .
وبذلك نكون قد وصلنا الي سؤال الموضوع الرئيسي واجبنا عليه وهو عدم اعتبار سيتى الاول شخصا عنصريا لأنه بحزفه لملوك تلك الفترات كان يريد ان يوصل رسالة هامة ، وهي انه لا يحق للمحتلين ان ينسبوا اسمائهم لملوك مصر ، ولكننا نختلف معه في بعض الاسماء الهامة لملوك حزف اسمائهم من القائمة لأسباب اخري ، امثال الملك اخناتون وابنه توت عنخ آمون وقد تم حزفهم لأسباب دينيه ، وكذلك الفرعون العظيم الملكة حتشبسوت وقد حزفها لأنها امرأة حكمت البلاد .
(الملك سيتى وابنه رمسيس الثانى يشرح له ملوك مصر الشرعين)




تعليقات
ليست هناك تعليقات
الاسمبريد إلكترونيرسالة

بحث هذه المدونة الإلكترونية
Translate

اخر المواضيع

Statcounter
View My Stats

اخر المواضيع

googel